الرئيس بوتفليقة يدشن مسجد كتشاوة وتوسعة خط الميترو ساحة الشهداء-عين النعجة

أشرف رئيس الجمهورية،السيد عبد العزيز بوتفليقة، خلال زيارة قادته الى الجزائر العاصمة اليوم الاثنين، على تدشين مسجد كتشاوة التاريخي بعد ترميمه وكذا توسعة خط الميترو الرابط بين ساحة الشهداء و عين النعجة.

وبعد تدشين المسجد تابع رئيس الدولة عرض فيديو، تضمن تاريخ هذا الصرح الحضاري ومختلف مراحل عملية الترميم التي أشرفت عليها الوكالة التركية للتنسيق والتعاون “تيكا” بالتعاون مع مؤسسات وعلماء آثار جزائريين، وذلك بموجب اتفاق موقع بين السلطات الجزائرية ونظيرتها التركية في سبتمبر 2013.

أما المرحلة الثانية من زيارة رئيس الجمهورية الى ولاية الجزائر فقد شملت تدشين توسعة خط المترو الرابط بين ساحة الشهداء وعين النعجة، اين تابع رئيس الدولة قبل ان يستقل المترو نحو محطة عين النعجة، عرضا حول مختلف مراحل التوسعات التي طرأت عليه الى جانب تكلفته.

وبهذه المناسبة قدم للرئيس لمحة حول متحف محطة ساحة الشهداء الذي يضم نماذج أثرية لمختلف الحقب التاريخية و بعض الاثار كالنقود والفخار الإسلامي التي تم اكتشافها اثناء انجاز المشروع.

ويعد متحف محطة ساحة الشهداء تحفة تبرز جل الحقب التاريخية للجزائر و تمزج بين التراث الأثري و تهيئة الإقليم.

وبعد هاتين التوسعتين الجديدتين ( 2015 و 2018)، يمتد ميترو الجزائر حاليا على طول 18 كم و يضم 16 محطة انطلاقا من ساحة الشهداء إلى غاية الحراش وعين النعجة، كما أن هناك توسيعات أخرى قيد الانجاز أو ستنطلق قريبا من شأنها أن تسمح في حدود سنة 2020 ببلوغ طول شبكة الميترو 40 كلم، ستربط لا سيما الدار البيضاء (الضاحية الشرقية الجزائر العاصمة) بدرارية (أعالي الجزائر العاصمة).

وكان رئيس الجمهورية قد حظي خلال هذه الزيارة باستقبال شعبي حار وذلك بالقرب من جامع كتشاوة وفي ساحة الشهداء وبعين النعجة حيث رفع المواطنون الاعلام الوطنية وصور رئيس الدولة وسط اجواء احتفالية بهيجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.