مساعد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي يشيد بجهود الجزائر في استقرار المنطقة

في زيارة قام بها مساعد الأمين العام لمنظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) للشؤون السياسية والسياسة الأمنية، ألخاندرو الفار غونزاليس، للجزائر والتي تندرج في إطار الحوار القائم بين حلف شمال الأطلسي والجزائر، أكد يوم الاثنين أثناء لقائه مع وزير الشؤون الخارجية، السيد عبد القادر مساهل، أن هناك الكثير لتعلمه من جهود الجزائر لاستقرار المنطقة مشيدا بجهود الجزائر في مجال الاستقرار الإقليمي.

خلال هذا اللقاء، عرض رئيس الدبلوماسية الجزائرية المشاكل التي تواجه المنطقة والقراءة الخاصة بالجزائر للأمور التي تجري في البيئة الإقليمية على غرار الوضع في ليبيا والساحل ومحاربة الإرهاب، مؤكدا على أهمية هذا النوع من اللقاءات التي تشكل فرصة لتقاسم التجارب ومواجهة التحديات.  

كما ذكر وزير الشؤون الخارجية بأن الجزائر قد بادرت على مستوى الأمم المتحدة بلائحة تتمحور حول العيش معا في سلام التي قررت جعل يوم 16 ماي من كل سنة “يوما عالميا للعيش معا”.

هذا وأشاد الطرفان بهذه المناسبة بجودة الحوار والتعاون بين الجزائر وحلف الناتو، مبرزان آفاق التعاون المتاحة في إطار تنفيذ البرنامج الفردي للشراكة والتعاون الموقع عليه بين الطرفين في 2014.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.