تدشين معرض اللوحات الفنية: ” الجزائر أرض بلا نهاية” بنابولي

أشرف سعادة السفير السيد عبد الحميد سنوسي بريكسي رفقة رئيس مدينة نابولي السيد لويجي دي ماجيستريس، أمس بقصر Castel dell’Ovo على تدشين معرض اللوحات الفنية تحت عنوان: الجزائر أرض بلانهاية، بداوة الفكر والقلب” والذي جمع أعمالا فنية لثمانية رسامين ونحاتين جزائريين ورسامة ايطالية.

وبهذه المناسبة، ألقى سعادة السفير كلمة عبر من خلالها عن شكره لكل من ساهم في نجاح فعاليات هذا الحدث وعلى حسن الاستضافة التي أولتها سلطات مدينة نابولي لاحتضان فعاليات هذه التظاهرة الفنية.

هذا وأعتبر سعادة السفير هذا اللقاء رسالة حقيقية للسلام والتعايش بين الشعوب ضد كل أنواع الكراهية والعنصرية وكره الأجانب، مؤكدا بأنه لا طالما شكل التبادل وتنقل الكفاءات والأدمغة عبر العصور ابتداء من القديس أوغسطين وصولا الى هؤلاء الفنانين من هذا الجيل، وسيلة وعاملا أساسيا للتطور وترقية السلم والحوار والتعايش السلمي بين الدولتين.

ومن جهته، تقدم رئيس مدينة نابولي بشكره لسفارة الجزائر على تشريفها باختيار نابولي لاحتضان فعاليات هذه التظاهرة الثقافية التي من شأنها خلق فرص للتعارف بين شعوب المتوسط وفرصة لتعزيز أواصر التعاون الثنائية في ظل المسؤولية المشتركة، مؤكدا دعمه لمثل هذه النشاطات التي تسعى الى خلق فضاء متوسطي للسلم والسلام.

وفي الأخير، قدم السيد جوسيبي يوساني ديسكوبار، المشرف الرئيسي على هذا الحدث، عرضا شاملا عن المعرض وعن معانيه بناءا على الأعمال الفنية التي تم عرضها وتقديمها للجمهور.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.