سعادة سفير الجزائر يعقد أول لقاء مع قسم تلاميذ ثانوية جيمس جويس باريشيا في اطار برنامج التبني للسفارات

تنقل سعادة سفير الجزائر السيد عبد الحميد سنوسي بريكسي، يوم 20 فيفري 2018 الى ثانوية جيمس جويس الكائنة بمنطقة اريشيا في اطار برنامج تبني السفارات المقترح من طرف جمعية global action تحت اشراف وزارة الشؤون الخارجية الايطالية الذي يهدف الى تبني كل سفارة بلد معين قسم من الطلاب الذين سيعملون على دراسة نفس البلد من شتى الجوانب.

وقد حرص سعادة السفير خلال كلمته، على التعريف بالجزائر و بالعلاقات التاريخية التي تربطها بايطاليا على مدى العصور والتي تمتد جذورها الى العهد الروماني، متطرقا الى شخصيات عديدة عبر التاريخ على غرار القديس سانت اوغستين، القديسة مونيكا و ألدو بيتشيني وعالم الرياضيات ليوناردو فيبوناشي .

كما استحسن سعادة السفير لقاء الاستاذة الجزائرية بثانوية جيمس جويس السيدة زهيدة بلحسن.

هذا وركز سعادة السفير على اهمية البعد الثقافي والتاريخي للعلاقات الثنائية وعلى متانة وقوة العلاقات الاقتصادية ما بين الجزائر و ايطاليا، مشيرا انه في القدم كانت الجزائر تعتبر مخزنا للسلع لروما.

فيما يخص واقع العلاقات الثنائية، ذكر سعادة السفير بأهمية قطاع الطاقة ما بين البلدين، مشيرا الى ان ايطاليا تعد اول زبون وثالث ممول اقتصادي للجزائر وان هناك ارادة لدى الطرفين من اجل تعزيز و توسيع هذه الشراكة الى ميادين عديدة.

على هامش هذه الزيارة، كان لسعادة السفير لقاء مع السيد روبرتو دي فيليشي، رئيس مدينة اريشيا وزيارة الى متحف قصر شيغي بأريشيا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.