مساهل يشارك في أشغال المجلس الوزاري الاستثنائي لجامعة الدول العربية حول القدس الشريف

شارك وزير الشؤون الخارجية السيد عبد القادر مساهل، يوم الخميس الموافق لـ 01 فيفري 2018، بالقاهرة، في أشغال اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري الذي خصص لبحث آخر التطورات والمستجدات السياسية التي أعقبت  القرار الأمريكي بشأن القدس وللقيام بتقييم للوضع ودراسة الخطوات اللازمة  لمواصلة التحرك لمواجهة قرار الإدارة الأمريكية والتوجهات المماثلة المخالفة  لقواعد القانون الدولي والشرعية الدولية.

وخلال كلمة ألقاها بالمناسبة، ذكر السيد مساهل بالموقف السريع والحازم الذي اتخذه المجلس الوزاري للجامعة الذي ساهم في خلق تضامن ودعم دولي واسع ضد  هذا القرار والذي تجسد في قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة في  دورتها الاستثنائية يوم 21 ديسمبر 2017 الرافض للقرار الأمريكي باعتباره  مناقضا للشرعية الدولية والمؤكد على بطلانه وعدم ترتيبه لأي أثار قانونية  تغير من طابع مدينة القدس ومركزها القانوني وتركيبتـها البشرية والثقافية و الداعي للامتناع عن نقل البعثات الدبلوماسية إلى مدينة القدس الشريف عملا  بقرار مجلس الأمن رقم 478 لعام 1980.

وأضاف وزير الشؤون الخارجية أن الجزائر تجدد موقفها الثابت الداعم للقضية  الفلسطينية ولحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف وتواصل مساندتها له في  نضاله الباسل وحقه المشروع لإقامة دولته الـمـستقلة وعاصمتها القدس الشريف على  حدود 1967 وذلك طبقا للشرعية الدولية ذات الصلة.

و اختتم السيد مساهل كلمته بالتذكير بأن نجاح الـمسعى الجماعي لنصرة القضية الفلسطينية مرهون بمواصلة الجهود لتعبئة المجتمع الدولي لاحترام الحقوق  الوطنية للشعب الفلسطيني والوضع الدولي لمدينة القدس وباستمرار صمود الشعب  الفلسطيني الشقيق وقدرته على استعادة وحدته وانسجامه من خلال تجسيد فعلي وسريع  للمصالحة الفلسطينية بين الأشقاء الفلسطينيين في صالح قضيتهم العادلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.