محاضرة حول كتاب علي بتشين

في إطار النشاطات الثقافية التي تهدف الى التعريف بالموروث الثقافي التاريخي الذي يربط الجزائر وايطاليا، نظمت سفارة الجزائر بروما يوم أمس الموافق لـ 13 سبتمبر 2017، محاضرة حول كتاب علي بتشين، للمؤلف الايطالي ريكاردو نيكولاي.

خلال هذه المحاضرة، قدم الكاتب ريكاردو نيكولاي، نبذة عن حياة الايطالي “الرايس علي بتشين” الذي قضى حياته في البحرية الجزائرية وعن زواجه من الجزائرية لالاهم واعتناقه للديانة الإسلامية وكذا عن تأسيسه لمسجد سمي على إسمه علي بتشين، مشددا على عمق العلاقات التاريخية التي تربط دولتي المتوسط. هذا التقديم كان مصاحبا لبعض المقتطفات الفنية لمسرحية تحمل عنوان هذه الشخصية التاريخية من إعداد الكاتب والمخرج المسرحي، السيد ألبارثو نيكولاي مصمم الباليه الكوريوغراف، السيد ماسيميليانو موستي، وكذا الفرقة الموسيقي Beyond Borders Ensemble بقيادة الفنان الجزائري مهدي إلياس بابا عمر.

من جهته، أكد سعادة السفير السيد عبد الحميد سنوسي بريكسي خلال كلمة ألقاها على الروابط الثقافية التاريخية التي تربط ضفتي المتوسط والتي تؤكد على عمق العلاقات الجزائرية الايطالية البارزة من خلال شخصية علي بتشين، الذي يعد مثالا عن شخصية ايطالية استقرت في الجزائر تاركة وراءها معلم ثقافي وسياحي يعكس عمق حضارة بربرية متوسطية عريقة.